عربي وعالمي

عبد الجليل يتهم دولاً عربية بـ «إذكاء الفتنة» في شرق ليبيا

في إشارة إلى الإعلان عن تأسيس إقليم برقة في شرق البلاد، اتهم رئيس المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا مصطفى عبد الجليل الثلاثاء دولا عربية بـ “اذكاء الفتنة” في شرق البلاد.

 وقال عبد الجليل خلال مؤتمر صحافي في طرابلس ان “(بعض) الدول العربية تذكي وتغذي الفتنة التي نشأت في الشرق حتى تهنأ في دولها ولا ينتقل اليها طوفان الثورة،  هذا التخوف هو الذي جعل هذه الدول الشقيقة للأسف الشديد ترعى وتمول وتذكي هذه الفتنة التي نشأت في الشرق”، ويعارض المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا هذه الخطوة خوفا من تفتت البلاد.

ويأتي هذا عقب إعلان زعماء قبائل وقادة الميليشيات شرق ليبيا الغني بالنفط منطقة تتمتع بحكم شبه ذاتي، وقالوا إن منطقة برقة أهملت طوال عقود، وستكون من الآن فصاعدا دولة في بلد اتحادي، وجاء الإعلان خلال اجتماع حضره ألفا شخص على الأقل بالقرب من مدينة بنغازي.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن مشاركين قولهم إنه ” تم اختيار الشيخ أحمد الزبير الشريف السنوسي رئيسا لمجلسه الأعلى”

وتعد برقة أول منطقة تعلن “اقليما فيدراليا اتحاديا” يتمتع بحكم ذاتي منذ الإطاحة بالزعيم الليبي معمر القذافي، ويقول مؤيدون للحكم الذاتي إن حكومة الإقليم ستتولى إدارة شؤون الإسكان والتعليم بينما تتولى الحكومة المركزية الإشراف على شؤون الأمن والدفاع.

Copy link