عربي وعالمي وصف تركيا بالحمار الذي لايستطيع اللعب بذيل الأسد

شاعر إيراني يهجو العرب والأتراك دفاعاً عن بشار

نشر موقع فارس للأنباء القريب من الحرس الثوري والأجهزة الأمنية الإيرانية اليوم الأربعاء رباعيات لشاعر إيراني موال لعلي خامنئي المرشد الأعلى للنظام، يدعى شجاع الدين إبراهيمي، يصف فيها العرب والترك ورموزهم السياسية بأسوأ النعوت.
وفي المقدمة التي اختارها الموقع لهذه الرباعيات إشارة إلى أن “شجاع الدين إبراهيمي أنشد هذه الرباعيات وقدمها لموقع فارس للتعبير عن موقفه من التدخل الغربي والعربي والتركي في سوريا”. 
وفي الرباعية التي سماها بـ”المؤامرة الحديثة”، أطلق شجاع الدين اسم “تاز” على العرب، وهو تعبير يستخدم عادة للحط من شأن العرب عبر وصفهم بـ”تازيان” أي المهاجمين، في إشارة للفتح العربي الإسلامي الذي أسقط الساسانيين أصحاب آخر الإمبراطوريات الفارسية، قائلا: “في سوريا، الترك يتبعون التاز (العرب).. لأن مؤامرة جديدة انطلقت هناك” ووصف في الشطر الرابع من شعره كلا من الرئيس التركي عبدالله غول ورئيس الحكومة رجب طيب أردوغان ووزير خارجيته داود أغلو بالدجالين. 
يذكر أن العلاقات التركية الإيرانية تشهد فتورا غير مسبوق إثر خلافات البلدين حول الشأن السوري، حيث تدعم الجمهورية الإسلامية الإيرانية حليفتها دمشق بقوة، في الوقت الذي تقف تركيا إلى جانب الدول العربية المؤيدة لثورة الشعب السوري .
وفي رباعية أخرى بعنوان “ذيل الأسد” زعم الشاعر “أن سوريا ليست العراق دون أدنى شك” حسب الشطر الثالث منها، مستنتجا أن “الحمار” لا يستطيع اللعب بذيل “الأسد” وذلك في إشارة إلى تركيا، والحمار هنا يعكس رمزية في النكت الدارجة في الشارع الإيراني، والتي تصف الترك بـ”الحمير”.
يذكر أن الشاعر شجاع الدين إبراهيمي المتعاون مع الحرس الثوري يحظى بمكانة خاصة لدى المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي والذي أكد رفضه للثورة السورية، وشدد على وقوف بلاده إلى جانب نظام الرئيس بشار الأسد.
Copy link