عربي وعالمي

المراقبون الدوليون يستعدون لمهمتم و 45 قتيلاً برصاص الجيش السوري

أعلنت  الهيئة العامة للثورة السورية عن مقتل 45 شخصاً بينهم طفلان جراء اطلاق النار من أسلحة قوات النظام التابعة للرئيس السوري بشار الاسد بالتزامن مع بدء طلائع المراقبين الدوليين للتجهيز لمهمة الإشراف على وقف إطلاق النار. 



وبينت الهيئة بأن الضحايا عن الضحايا 13 سقطوا في حمص و11 في حماة و9 في إدلب، و5 في درعا و3 في كل من حلب وريف دمشق وقتيل في القامشلي. 



وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إن بين الضحايا ثلاثة أشخاص قتلوا في قصف على أحياء الخالدية والبياضة وجورة الشياح في حمص، كما قتل مواطن في القصير بريف حمص جراء سقوط قذيفة هاون على منزله. 



 وقتل ثلاثة مدنيين في إطلاق رصاص على سيارة كانت تقلهم في حماة، بينما تسببت اشتباكات بين القوات النظامية ومجموعات منشقة في إدلب بمقتل 4 أشخاص. 



وقتل شاب في السادسة عشرة بإطلاق رصاص في حقل زراعي ببلدة خطاب في إدلب, وقتل شاب برصاص القوات النظامية في مدينة انخل بدرعا، كما وقعت اشتباكات بين الجيش والمنشقين في عربين بريف دمشق.

Copy link