عربي وعالمي سلفان شالوم: الرد يجب أن يكون أمريكياً

عضو بالكنيست: حان الوقت لخرق اتفاقية السلام ومعاملة مصر«كمنظمة إرهابية»

القيادي بحركة “أرض إسرائيل لنا” اليمينية المتطرفة، وعضو الكنيست المتطرف ميخائيل بن آريه، دعا في معرض رده على القرار المصري بإلغاء اتفاقية تصدير الغاز إلى إسرائيل، إلى معاملة مصر كمنظمة إرهابية والعودة إلى سيناء.
 
 وقال بن آريه: “حان الوقت لخرق اتفاقية السلام مع مصر بشكل أحادي الجانب وإعادة السفير المختبئ ومعاملة مصر كمنظمة إرهابية وليس ككيان ودولة “.
 
يأتي هذا فيما اعتبر سلفان شالوم، نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي، أن مصر تثير أزمة لا مبرر لها مع إسرائيل الآن، زاعما أن الرد على مصر يجب أن يكون أمريكياً.
 
وقال شالوم، تعليقا على قطع إمدادات الغاز المصري إلى إسرائيل، إن أمريكا تمنح مصر الكثير من المعونات والمساعدات، وهي وحدها القادرة على إقناع المصريين بالعدول عن قرارهم.
ووقع اتفاق الغاز الثلاثي “مصر – إسرائيل – شركة EMG عام 2005، وبدأ تدفق الغاز المصري إلى إسرائيل عمليا عام 2008، واستمر على حاله حتى ثورة 25 يناير وسقوط نظام مبارك .
Copy link