عربي وعالمي

سوريا تستقبل رئيس المراقبين بـ44 قتيلا

وقعت اشتباكات عنيفة بين القوات النظامية السورية ومجموعات منشقة في ريف دمشق واللاذقية وادلب السبت، وذلك عشية وصول الجنرال روبرت مود رئيس بعثة المراقبين الدوليين النروجي، إلى دمشق.
ففي جنيف، أعلن أحمد فوزي المتحدث باسم موفد الامم المتحدة والجامعة العربية الى سوريا كوفي انان مساء السبت ان روبرت مود “في طريقه الى دمشق وسيصل اليها غدا” الاحد.
وأفادت الهيئة العامة للثورة السورية بمقتل 44 شخصاً برصاص قوات النظام التي حاولت منع خروج تظاهرات مناهضة للنظام في جمعة “أتى أمر الله فلا تستعجلوه”، ويأتي ذلك تزامناً مع إصدار الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، قراراً عيّن بموجبه الجنرال النرويجي روبرت مود على رأس بعثة المراقبة الدولية التي تتابع وقف إطلاق النار في سوريا.
Copy link