عربي وعالمي

القاعدة تعرض إطلاق سراح بريطاني مقابل “أبوقتادة”

أعلن تنظيم القاعدة في “بلاد المغرب الإسلامي” عن استعداده لإطلاق سراح رهينة بريطانية يحتجزها وذلك مقابل أن تسمح لندن للإمام الأردني أبو قتادة باختيار البلد الذي يريد أن يُسلم إليه ، وجاء ذلك وفق ما تم نقلة عن مركز سايت الأمريكي لمراقبة المواقع الإسلامية.

وأكد التنظيم في بيان تم  نشره على مواقع إسلامية متعددة ونقله “سايت” أنه ” سيطلق سراح ستيفن مالكوم البريطاني الحامل أيضا لجنسية جنوب إفريقيا، والذي خطف في تشرين الثاني/نوفمبر 2011 في مالي إذا ما قامت بريطانيا بتسليم أبو قتادة إلى أحد بلدان الربيع العربي أو أي بلد يختاره هو بنفسه”.

وأضاف البيان: “أن التنظيم يأمل بأن تتعامل الحكومة البريطانية مع مبادرته بموضوعية وعقل وحكمة، لكنّها إن تعنّتت ورفضت العرض الإيجابي فإننا نحمّلها مغبَّة تسليم الشيخ أبي قتادة إلى الحكومة الأردنية”.

Copy link