عربي وعالمي

مهمان برست رداً على تصريحات الفيصل: الجزر الثلاث إيرانية إلى الأبد

(تحديث) رد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية رامين مهمان برست على تصريحات وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل خلال الاجتماع الوزاري السنوي الـ 22 بين الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون في لكسمبورج بشأن التدخلات الإيرانية بالشؤون الداخلية لدول المجلس التعاون الخليجي، ورفض استمرارها لاحتلال الجزر الإماراتية الثلاث، قائلاً‌ “إن الجزر الثلاث كانت ولازالت جزء لايتجزأ من الأراضي الإيرانية وستبقي إيرانية إلى الأبد”. 

وأضاف مهمان برست: أن سياسة طهران حيال برنامجها النووي السلمي شفافة ومبنية‌ على أساس الدفاع عن حقوقها المشروعة.

أكد وزير الخارجية رئيس الدورة الحالية للمجلس الوزاري الخليجي الأمير سعود الفيصل، خلال الاجتماع الوزاري السنوي الـ 22 بين الاتحاد الأوروبي ومجلس التعاون في لكسمبورج أنه لا مناص من اللجوء إلى الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة بجهد دولي، إذا استمر النظام السوري في تماديه باستخدام سياسة العنف والتنكيل ضد شعبه. 
وأضاف في بيان عقب الاجتماع، أن تصدر الأزمة السورية للاجتماع كان نتيجة حتمية لاستمرار الجرائم الإنسانية البشعة وآلة القتل المدمرة التي يستخدمها نظام سورية ضد شعبه في حرب شعواء تجاوزت كل المعايير الأخلاقية والإنسانية، وباتت تتطلب جهدا أكبر يلزم النظام السوري بالوقف الفوري لإطلاق النار، والتطبيق الكامل لخطة المبعوث المشترك للأمم المتحدة والجامعة العربية (كوفي عنان) لحل الأزمة. 
وشدد على أنه “إذا ما استمر النظام السوري في تماديه باستخدام سياسة العنف والتنكيل فلا مناص حينئذ سوى اللجوء إلى الفصل السابع من الميثاق، وفي جهد جماعي دولي”. 
وتابع “الموضوع الآخر المتعلق بالأزمة السورية، يتمثل في استمرار تدفق السلاح على النظام السوري، الذي يمنحه رخصة ضمنية للتمادي في أعماله الوحشية، دون أي رادع دولي فعَال، الأمر الذي بات يحتم علينا أخلاقيا عدم الوقوف مكتوفي الأيدي أمام الضحايا من الشعب السوري الأعزل، والعمل نحو بذل كل جهد ممكن لتزويدهم بكل ما يمكنهم من الدفاع عن أنفسهم وحماية أطفالهم وأسرهم أمام الاستخدام المفرط والأعمى للقوة”.
 كما عبر وزير الخارجية عن رفض مجلس التعاون استمرار التدخلات الإيرانية بالشؤون الداخلية لدول المجلس، ورفض استمرارها لاحتلال الجزر الإماراتية الثلاث، وكل محاولاتها لفرض سياسة الأمر الواقع عليها.
Copy link