عربي وعالمي

سيول روسيا تبتلع 134 شخصاً

تشهد روسيا أسوأ الفيضانات منذ عقود حيث لقي ما لا يقل عن 134 شخصا حتفهم خلال يومين جراء فيضانات ناجمة عن سيول غزيره اجتاحت منطقه كراسنودار جنوب غربي روسيا واغرقت الاف المنازل.
وفي حصيلة جديده أعلنت وزارة الداخلية الروسية ان عدد ضحايا الفيضانات التي سببتها الأمطار الغزيرة في منطقة كراسنودار بجنوب روسيا بلغ حتى صباح اليوم 134 قتيلاً، بالإضافة إلى مئات الجرحى.
ونقلت وكالة الأنباء الروسية “نوفوستي” عن متحدث باسم الوزارة، قوله انه “حتى صباح الأحد قتل 134 شخصاً وثمة 250 بينهم 48 طفلاً طلبوا مساعدة طبية”، مشيراً الى ان 77 آخرين أدخلوا إلى المستشفيات.
وتستمر أعمال إغاثة مكثفة في منطقة كراسنودار بجنوب روسيا، مع العلم انها تشهد أسوأ فيضانات منذ عقود، وكانت الأمطار الغزيرة بدأت بالهطول الجمعة وألحقت أضراراً بمئات المنازل وتسببت بقطع التيار الكهربائي عن حوالي 20 ألف شخص.
Copy link