عربي وعالمي

“سالفة” النائب السلفي وفتاة الفعل الفاضح أمام القضاء المصري

انطلقت جلسات محاكمة نائب بمجلس الشعب المصري المنحل الأحد بتهمة ارتكاب فعل فاضح مع فتاة جامعية في الطريق العام. 
 
وبدأت محكمة الجُنَح بمدينة “طوخ” بمحافظة القليوبية (شمال القاهرة) الأحد، أولى جلسات محاكمة عضو مجلس الشعب النائب المنتمي للتيار السلفي علي ونيس “غيابياً” بسبب هروبه، وطالبة جامعية “حضورياً” بتهمة ارتكاب الفعل الفاضح في الطريق العام.
وقال مصدر قضائي ليونايتد برس انترناشونال إن المتهمين يواجهان، بالإضافة إلى ارتكاب الفعل الفاضح في الطريق العام، تهمة أخرى هي الإعتداء على أفراد قوة الأمن أثناء ضبطهما، فيما تواجه المتهمة وحدها اتهاماً بتضليل العدالة بأن قامت بالتزوير في محررات رسمية بانتحال صفة فتاة أخرى.
وتعود وقائع القضية إلى أوائل شهر يونيو الفائت حينما ضبطت دورية أمنية النائب علي ونيس عضو مجلس الشعب  عن دائرة شمال القليوبية داخل سيارته مع إحدى الفتيات في وضع مُخل بالآداب العامة، وتم اقتياد المتهمين إلى مركز الشرطة حيث حرَّر بهما محضر إداري في مركز طوخ.
وبدأت نيابة مركز طوخ التحقيقات، فقامت بحبس الفتاة إحتياطياً، فيما سمحت للنائب المتهم بمغادرة سراي النيابة إلى حين تقنين الإجراءات بالنسبة له بسبب صفته النيابية فتمكن من الهرب وتواصل أجهزة البحث الجنائي البحث عنه.
Copy link