عربي وعالمي

قضاة مصر: 36 ساعة أمام مرسي لـ «الاعتذار» أو بدائل ضارية

دعا مجلس إدارة نادى القضاة بمصر، وممثلو الهيئات القضائية الأخرى “النيابة الإدارية، مجلس الدولة، هيئة قضايا الدولة، ونقابة المحامين” خلال اجتماعهم مساء اليوم، الاثنين، الدكتور محمد مرسى، رئيس الجمهورية، إلى إسقاط وسحب قرار عودة مجلس الشعب المنحل، وفقاً لـ”ليوم السابع”.
وقرر المجتمعون إمهال الرئيس 36 ساعة لسحب القرار، مطالبينه بتقديم اعتذار صريح وواضح للشعب المصرى، والأسرة القانونية، والسلطة القضائية لما حدث من امتهان وإساءة وطعن فى أحكام المحاكم والسلطة القضائية بصفة عامة.
وقال المستشار أحمد الزند، رئيس نادى القضاة، إن هناك بدائل أخرى، ستكون أشد قسوة وضراوة، فى حال عدم تنفيذ تلك المطالب خلال 36 ساعة، مؤكدا أن الطعن على القرار يسير فى خطاه، وندعو الرئيس مرسى أن يعود إلى صوابه.
وتابع الزند: أقول يا رئيس “مرسى”، لقد ضللك من حولك، وأنهم نصبو لك الفخاخ، فرد إليهم كيدهم وبادر بإلغاء القرار لتعود كما كنت فى نظر الشعب حاميًا للدستور والقانون، بدلا من أن تكون حانثا للقسم الذى حلفته ثلاث مرات، مضيفا: “أنت حلفت اليمين 3 مرات وعليك أن تأتى للقضاة وتقسم أمامهم مرة رابعة بأنك لن تخالف القانون والدستور”.
وأكد رئيس نادى القضاة، أن جلسة اليوم ستظل منعقدة، وستعقد خلال أيام بتشكيل أكبر يضم فصائل وتيارات أخرى، باعتبار أن الدفاع عن الوطن ليس للقضاة فقط، ولكن للجميع.
Copy link