عربي وعالمي

طباخ ريس القاعدة خرج من غوانتانمو بصفقة

أفرجت السلطات الأمريكية عن المواطن السوداني ابراهيم القوصي- 50 عاماً –  بعد أكثر من عشر سنوات قضاها بسجن غوانتانامو.

ووصل القوصي إلى الخرطوم وقال “إن التهم التي قدمت له تتعلق بالإرهاب وإنه خرج مقابل صفقة لم يفصح عن شروطها لكنه قال إنه اشترط في الصفقة أن يتحدث عن نفسه فقط وقد اعتذر القوصي عن الإجابة عندما سأله أحد الصحافيين ما إذا كان ينتمي لتنظيم القاعدة”.

وقد قضت محكمة عسكرية أمريكية في معتقل غوانتانامو بسجن ابراهيم القوصي – طباخ أسامة بن لادن – 14 عاما بعد إدانته بدعم الإرهاب لكنها عادت وأطلقت سراحه بعد عشر سنوات بناء على اتفاق سري بين الدفاع والادعاء.

والجدير بالذكر “أن عدد المعتقلين السودانيين الذين أفرج عنهم بلغ العشرة أشخاص ولا يزال هنالك اثنين في المعتقل هما محمد نور ابراهيم وابراهيم عثمان”.

Copy link