عربي وعالمي

سقوط 73 قتيلا في مناطق مختلفة من سوريا

بلغ عدد القتلى الذين سقطوا في مناطق مختلفة من سوريا اليوم الخميس 73 شخصا، وفقاً لما ذكرته مصادر في المعارضة .
في حين أكد ناشطون نبأ سقوط جرحى برصاص الأمن في السيدة زينب بريف دمشق، إضافة إلى سقوط قتلى وجرحى في قصف مدفعي عنيف على كفر سوسة وداريا في دمشق، واقتحمت القوات السورية مدينة يلدا بريف دمشق.
وأفادت مصادر المعارضة السورية بأن الجيش النظامي اقتحم بلدة التريمسة في حماة وسط إطلاق نار كثيف، بينما تعرضت بلدة الكرامة لقصف عنيف بقذائف الهاون.
وفي السيدة زينب بدمشق وعرطوز، وقعت اشتباكات عنيفة بين الجيش الحر والجيش النظامي بالرشاشات الثقيلة، بينما تعرضت قرى عنجارة والهوتة وقبتان الجبل في حلب لقصف مدفعي عنيف بقذائف الهاون والصواريخ.
من جانب آخر، تبنى لواء سيف الإسلام التابع للمعارضة المسلحة (الجيش الحر) عملية اغتيال عقيد طيار يدعى جميل معلا، وأوضح بيان للمعارضة أن عملية الاغتيال جرت  على طريق حمص- دمشق بالقرب من جسر بلدة النبك.
وأعلن “مجلس قيادة الثورة في ريف دمشق” أن قوات الجيش النطامي قصفت عشوائيا بمدافع الهاون مناطق اللوان ومناطق البساتين في حي كفرسوسة، وأشار المجلس إلى سماع أصوات الانفجارات في أنحاء العاصمة دمشق، وتلا ذلك اقتحام حي اللوان بالدبابات والمدرعات والمصفحات مع انتشار كثيف لقوات الأمن ومداهمة وتكسير البيوت عند جامع النعيم وجامع الفاتح.
وذكرت وسائل الإعلام السورية ” إن قوى الأمن اشتبكت مع عدد من المسلحين يستقلون زورقين في بحيرة قطينة بحمص كانوا ينقلون السلاح والذخيرة إلى قرى القصير في محافظة حمص”.
وأوضحت الوسائل “أن منطقة ربيعة وقراها في ريف محافظة اللاذقية شهدت اشتباكات أسفرت  عن وقوع خسائر فادحة في صفوف المعارضة المسلحة، مشيرة إلى أن عددا من المسلحين لاذ وا بالفرار باتجاه الحدود التركية، وأنه مصادرة كمية من الأسلحة والذخائر”.
 
Copy link