عربي وعالمي

فوكوشيما تستقبل المصطافين على شواطئها بعد الكارثة النووية

افتتحت ولاية فوكوشيما اليابانية أول شواطئها أمام المصطافين منذ الكارثة النووية العام الماضي بعد تقرير سلامة المياه.

في حين نزل نحو ألف شخص أمس الاثنين على شاطئ ناكوسو على بعد نحو خمسة وستين كيلومترا جنوب محطة فوكوشيما داى اتشى النووية، حيث انصهرت ثلاثة مفاعلات على أثر زلزال وتسونامى الحادى عشر من مارس 2011، وجرى الاحتفال بالافتتاح من خلال فرق الكرة الطائرة وراقصى الهولا من منتجع قريب.

وذكر مسئول مدينة إيواكى، جوجى كيمورا “إن لم يرصد إشعاع يذكر فى مياه الشاطئ. وقيس الإشعاع فى المياه عند 0.08 ميكروسيفرت للساعة، ما يقل كثيرا عن مستويات الخطورة”.

Copy link