عربي وعالمي

البيت الأبيض: الأسد يفقد السيطرة ونخشى حرباً طائفية وأهلية طويلة ودموية

قال البيت الابيض الاربعاء ان الرئيس السوري بشار الاسد “يفقد السيطرة” على البلاد وذلك بعد التفجير الذي ادى الى مقتل ثلاثة من كبار المسؤولين الامنيين في دمشق.

وصرح تومي فيتور المتحدث باسم مجلس الامن القومي “من الواضح ان نظام الاسد يفقد السيطرة على سوريا”، مؤكدا ضرورة حدوث انتقال سياسي لتجنب “حرب طائفية واهلية طويلة ودموية”.

من جانبه، أمل أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون، اليوم الأربعاء، بأن يتحدث مجلس الأمن بصوت واحد للمساعدة في التوصل إلى حل للأزمة السورية، ويعرب عن قلقه لما يجري في سوريا.

وأمل بان في تصريحات نقلتها إذاعة الأمم المتحدة، خلال الاجتماعات التي عقدها مع الرئيس الصيني هو جينتاو، ووزير الخارجية يانغ جيتشي في بيجينغ اليوم، في أن يواصل مجلس الأمن مناقشاته حول الأزمة السورية، وأن “يتوحد بشكل عاجل للإتفاق على طريقة موحدة للمساعدة على وقف إراقة الدماء، والسماح للسوريين ببدء حوار سياسي، يقود إلى عملية انتقالية بقيادة سورية”.

Copy link