عربي وعالمي

الداعية العودة مدافعا عن مسلسل الفاروق: التمثيل ليس كذبا

أكد الداعية د.سلمان العودة أن مسلسل “الفاروق عمر” لو ظهر من دون شخصيات سيكون هزيلاً، منتقداً ما يوجد على الساحة من “كتب طائفية مشحونة ضد الخليفة عمر بن الخطاب وغيره، ممن يستهدفون تاريخنا الإسلامي، فلو تحول ذلك الهراء لعمل فني سيكون مشكلة كبيرة”.
وقال إن العلماء المشاركين في اللجنة المشرفة على مسلسل الفاروق، رأوا أن القصة ليست قصة امتناع، فالرافضون يرون ذلك لحماية صورة الصحابة، لكن الآن الأسواق مفتوحة والتيارات الأخرى في كل العالم يمكن أن تقوم بذلك بصورة مشوهة. 
وأشار العودة في حديث بثته قناة “الرسالة” الأحد إلى أن دور العلماء المراقبين لمسلسل “عمر” كان لحماية سيرة الفاروق من العبث والطرح المشوه أو بطريقة لا تليق.
وأضاف العودة إن هناك من يريد أن يظهر هذه الأعمال والشخصيات دون أن يكون لهم دور في ذلك، جاعلين الفتوى عائقاً وهي ليست كذلك.
وحول ما يقال عن كون التمثيل كذباً قال العودة “الكذب يكون في الأخبار وليس في التمثيل، فالممثل في السير مثلاً يبرز وضع حالة معينة مثل الأبرص والمنقطع، وهذه الأشياء والمسألة فيها اختلاف يجب أن يحترم، ويجب أن يبقى خلافاً فلا أحد يفرض رأيه، ومن اجتهد فيه شرعياً أعذرهم”.
Copy link