عربي وعالمي

عشرات القتلى والجرحى في تفجير قرب مقام السيدة زينب جنوب دمشق

قتل ثمانية اشخاص على الاقل واصيب العشرات بجروح الاربعاء جراء تفجير عبوة ناسفة قرب مقام السيدة زينب جنوب شرق دمشق، بحسب ما افاد المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال المرصد في بيان “استشهد ثمانية مواطنين على الاقل واصيب العشرات بجروح اثر انفجار عبوة ناسفة كانت مزروعة بدراجة نارية، بحسب المعلومات الاولية، وانفجرت امام فندق الياسر قرب مقام السيدة زينب المقدس لدى الطائفة الشيعية”.

من جهته، قال التلفزيون الرسمي السوري في شريط عاجل ان “الحصيلة الاولية للتفجير الارهابي بعبوة ناسفة في منطقة السيدة زينب بريف دمشق ستة شهداء و 13 جريحا”.

ونقلت وكالة الانباء الرسمية السورية (سانا) عن مصدر في قيادة شرطة دمشق ان “مجموعة ارهابية مسلحة تفجر عبوة ناسفة وضعتها في كيس للقمامة بشارع مزدحم في منطقة السيدة زينب”، مشيرة الى ان الحادث اسفر عن وقوع “عدد من الضحايا والاصابات”، من دون ذكر تفاصيل اضافية.

وليست المرة الاولى تستهدف فيها مدينة السيدة زينب بتفجير منذ بدء الاحتجاجات المطالبة باسقاط نظام الرئيس بشار الاسد منتصف مارس 2011. ففي 14 يونيو الماضي، جرح 14 شخصا بتفجير انتحاري في موقف للسيارات وسط منطقة تضم مقام السيدة زينب ومشفى الامام الصدر ومركزين امنيين.

وتعد المنطقة الواقعة على أطراف القسم الجنوبي الشرقي من دمشق مقصدا مهما للسياحة الدينية لا سيما للزوار الشيعة، ويؤمها الالاف من القادمين من دول الخليج والعراق وايران ولبنان لزيارة مقام السيدة زينب ابنة الامام علي بن ابي طالب.

Copy link