عربي وعالمي

إيران: المدافعون عن حياض الجمهورية الإسلامية يردون بحزم جواً وبراً وبحراً

اكد مساعد رئيس الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية لشؤون التعبئة والاعلام العميد مسعود جزائري ان القوات المسلحة سترد بحزم على اي اعتداء او انتهاك جوي وبري وبحري لحدود بلاده.

جاءت تصريحات جزائري بعد مرور يوم على تقرير بثته شبكة “سي ان ان ” الامريكية امس الخميس عن قيام إيران باطلاق النار على طائرة أمريكية بدون طيار دون أن تصيبها.

واضاف جزائري في تصريحات لوكالة انباء فارس، اليوم الجمعة “المدافعون عن حياض الجمهورية الاسلامية الايرانية يردون بحزم على اي انتهاك جوي وبري وبحري”.

وتابع ان “قواتنا المسلحة ستتصدى لأي طائرة اجنبية تسول لها نفسها انتهاك اجواء الجمهورية الاسلامية”.

وقالت “سي ان ان” نقلا عن وزارة الدفاع الأمريكية إن هذا الحادث وقع الأسبوع الماضي. وذكر التقرير أن البنتاجون قدم احتجاجا لدى طهران على هذا الهجوم. ولم تعلن تفاصيل أخرى عن الحادثة حتى الآن. كانت تقارير أفادت قبل ستة أشهر بأن طائرة أمريكية بدون طيار من طراز آر كيو-170 وقعت في يد الإيرانيين ، مبينة أن الطائرة سقطت وهي تحلق في الأجواء الإيرانية أثناء قيامها بجولة استطلاعية في أفغانستان المجاورة.

وقال العسكريون الإيرانيون وقتها إن الطائرة أسقطت على يد سلاح الجو الإيراني. وكانت واشنطن شككت في حينه في صحة هذه الرواية.

Copy link