عربي وعالمي

انتقد موقف جامعة الدول العربية إزاء قصف السودان
نصرالله: ما يجري في المنطقة لن يهزنا.. نخالف المعارضة السورية الداعية إلى الدمار

أكد الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله الاستمرار في المقاومة, والاستعداد للدفاع عن لبنان وتطوير قدرات المقاومة على كل صعيد، مشيرا إلى أن ما يجري في المنطقة لن يهز إرادة المقاومة.

وقال نصرالله ـ في احتفال بيوم الشهيد مساء اليوم الإثنين ـ “إننا وصلنا إلى نقطة أن العدو يعترف بواقع الردع الذي أوجدته المقاومة في لبنان, ولا يهمه أن يعترف بعض اللبنانيين بوجود ردع أو لا, وأن ما يهمه أن يعترف العدو بذلك, بعد حرب يوليو وكل التطورات بعدها ومن خلال المعادلات الجديدة التي تم طرحها الإسرائيلي اليوم يسلم بحقيقة ردع المقاومة في لبنان, وهذا الأمر يجمع عليه القادة السياسيون والأمنيون والخبراء والرأي العام الاسرائيلي, لا أحد بالكيان الاسرائيلي يقول أن لا ردع عند المقاومة, الجديد أن لبنان أوجد معادلة ردع”.

واعتبر ان الاستراتيجية الجديدة في المعادلة أن المقاومة استطاعت أن توجد معادلة ردع جديدة وهذه المعادلة تترسخ من خلال معادلة جيش وشعب ومقاومة .. مشيرا إلى طائرة “أيوب” التي وصفها بأنها كانت “خطوة متقدمة” وعزم جديد بهذا السعي.

ولفت نصرالله إلى أن الكل يعلم أهمية المعلومات في أي معركة عسكرية, ومن أبسط المسائل في أي معركة أن يكون من يقاتل لديه معلومات صحيحة .. مؤكدا أن المقاومة تتقدم خطوات جبارة إلى الأمام والعدو الإسرائيلي يعلم ماذا يعني أن يصبح لدى المقاومة معلومات من هذا النوع وهذا الأمر يزيده خداعا.

وذكر نصرالله أن الحكومة موجودة وتعمل وتستمر بالعمل والكلام عن حكومة حيادية لا معنى له ولا يوجد في لبنان حياديين ولبنان كله سياسي.

ودعا إلى الحل السياسي في سوريا ووقف القتال بعكس اطراف المعارضة الرافضة للحوار والداعية إلى مزيد من الدمار والقتال.

من جانب آخر، انتقد الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله اليوم الاثنين بشدة موقف جامعة الدول العربية من قصف مصنع اليرموك في السودان. وقال نصر الله في كلمة بمناسبة “يوم الشهيد” :”أين جامعة الدول العربية من قصف العدو (إسرائيل) لمصنع الأسلحة في السودان والاعتداء على سيادة دولة عربية مستقلة؟” بحسب قناة المنار اللبنانية.

كانت جامعة الدول العربية قد أدانت بشدة الهجوم الإسرائيلي على مصنع اليرموك. ويشار إلى أن السودان اتهم إسرائيل بقصف مصنع اليرموك في العاصمة السودانية في الثالث والعشرين من الشهر الماضي.

والتزمت إسرائيل الصمت إزاء الاتهامات السودانية غير أن رئيس الهيئة السياسية والأمنية في وزارة الدفاع عاموس جلعاد وصف السودان بأنه “دولة إرهابية خطيرة” فيما وصف الرئيس السوداني عمر البشير بأنه “مجرم حرب”.

وقال إن “السودان كان دائما قاعدة عملياتية لزعيم تنظيم القاعدة الإرهابي السابق أسامة بن لادن .. النظام السوداني مدعوم من إيران وأراضيه تشكل نقطة عبور من خلال الأراضي المصرية لنقل أسلحة إيرانية إلى إرهابيي حماس والجهاد الإسلامي في غزة”.

Copy link