عربي وعالمي

البحرين: لن نسمح باستغلال المآتم والمواكب الحسينية في عاشوراء لمخالفة القانون

قال وزير الداخلية البحريني، راشد بن عبدالله آل خليفة، اليوم الإثنين، إنه لن يُسمح باستغلال المآتم والمواكب الحسينية لمناسبة ذكرى عاشوراء لمخالفة القانون أو لإثارة أية فتنة طائفية وأن تبقى أهدافها دينية، وذلك في ظلّ تصاعد التوتر بالبلاد بين معارضين ومعظمهم من الشيعة والحكومة.

وذكر الموقع الإلكتروني لصحيفة (الوسط) أن وزير الداخلية الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة التقى بديوان الوزارة رئيس مجلس إدارة الأوقاف الجعفرية السيد حسين كاظم العلوي، وأعضاء هيئة المواكب الحسينية وعددا من رؤساء المآتم بالمملكة، وذلك في إطار التباحث والتنسيق بشأن تنظيم مواكب العزاء والاحتفالات الدينية في العاصمة وباقي القرى بمناسبة عاشوراء.

وشدد وزير الداخلية على “ضرورة التعاون والتنسيق لما فيه مصلحة الجميع وأهمية دور هيئة المواكب الحسينية بالمحافظة على المنابر الدينية وإقامة الشعائر وتوفير الأجواء الآمنة لممارستها”، مشيرا إلى أن حرية ممارسة الشعائر الدينية مكفولة بالمملكة وفقاً للقانون والتقاليد المرعية بالبلاد.

وأوضح أن القائمين على الشعائر الدينية يقع عليهم عبء المساهمة في ضبط الأوضاع من خلال “عدم السماح باستغلال المآتم والمواكب الحسينية لغير أهداف دينية، والإبلاغ عن أية مخالفات، مشددا على أهمية أن تظل المناسبات الدينية محافظة على طابعها الروحاني وان لايتم استغلالها لمخالفة القانون أو لإثارة أية فتنة طائفية”.

وحذر من مغبة إساءة المنابر الى بعضها البعض لما لذلك من خطورة على السلم الأهلي. ووجه الوزير أجهزة الوزارة إلى تقديم كل ما يتطلب للحفاظ على الأمن وتسهيل حركة المرور وتوفير الأجواء الآمنة في هذه المناسبة.

وكانت السلطات البحرينية أعلنت الأسبوع الماضي اسقاط الجنسية عن 31 ناشطاً معارضاً شيعياً، كما شهدت البلاد تفجيرات قنابل يدوية أدت إلى مقتل عاملين أسيوين.

Copy link