عربي وعالمي

قتلى وجرحى في إطلاق نار على شيعة في صنعاء

اطلق مجهولون النار السبت في صنعاء على شيعة زيديين اثناء تجمع لاحياء ذكرى عاشوراء، ما خلف ثلاثة قتلى وعشرة جرحى، بحسب مسؤول في الامن وشهود. وشارك آلاف الزيديين هذه الاقلية التي حاربت لسنوات قوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح في شمال اليمن، للمرة الاولى في العاصمة صنعاء في تجمع عام لمناسبة عاشوراء ابرز المناسبات الشيعية.

وقال شهود ان انفجارا حدث تلاه اطلاق نار كثيف نحو الساعة 18,30 (15,30 تغ) في مدخل مكان التجمع شمال صنعاء. وقال مسؤول امني “قتل ثلاثة اشخاص” في اطلاق النار مضيفا ان عشرة آخرين اصيبوا بجروح ونقلوا الى المستشفى. وهو اول احياء لعاشوراء منذ رحيل صالح عن السلطة في فبراير وبعد ان خلفه نائبه عبد ربه منصور هادي في منصب الرئاسة في اطار خطة خليجية للخروج من الازمة اعتمدت بعد عام من ثورة دامية.

وينتسب الزيديون الى زيد بن علي بن الحسين بن علي بن ابي طالب لكن المذهب الزيدي نفسه ينسب الى الامام الهادي يحيى بن الحسين بن القاسم الري الذي جاء من الحجاز في القرن التاسع الميلادي.
والمذهب الزيدي اقرب مذاهب الشيعة الى السنة وأكثرها انفتاحا على المذاهب الاسلامية. والزيديون يتمركزون اساسا في شمال اليمن حيث يشكلون اغلبية غير ان اغلبية سكان اليمن من السنة.

وكان الزيديون “الحوثيون” وقعوا في فبراير 2010 هدنة مع الحكومة المركزية بعد ست سنوات من التمرد الذي خلف آلاف القتلى. وشارك الحوثيون في ثورة 2011 على نظام صالح غير انه سجلت مواجهات عدة بينهم وبين متطرفين من السنة اوقعت عشرات القتلى.

Copy link