عربي وعالمي

نصرالله: لا يخيفنا لا تفجير ولا تهديد.. نحن مع فلسطين سنعلم العالم معنى المقاومة

أعلن الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله أن ما ذكرته بعض وسائل الإعلام عن اعتقال مجموعة من الأشخاص بحوزتهم أسلحة للقيام بتفجير في مسيرة عاشوراء بالنبطية هو غير صحيح، واستغرب استمرار بعض وسائل الإعلام بنشر تلك الأخبار.

وأضاف نصر الله في كلمة له في احياء عاشوراء في الضاحية الجنوبية لبيروت “نحن لا يخيفنا لا طقس ولا مطر ولا شتاء ولا تفجير ولا أي تهديد أمني يمكن أن يحول بيننا وبين أبي عبد الله الحسين”، وتابع نحن نعبر عن التزامنا ايا كان التحدي الطبيعي أو “التحدي الأمني”.

وتابع نصر الله “غدا سنخرج إلى الشارع مهما كان الوضع في كل المدن وفي كل القرى.. سنخرج لنقول اننا مع فلسطين وسنبقى مع فلسطين وسنقول للعالم كله ماذا تعني المقاومة بالنسبة إلينا”.

وشدد نصر الله على أنه من أهم عناوين كربلاء هي الشفافية والوضوح ولذلك كانت المقاومة منذ انطلاقتها واضحة وشفافة وكانت تعلن “اننا نريد بالدم ان نهزم السيف”.

 وأكد نصر الله على أن المقاومة كان لديها منذ البداية وضوح الرؤية بأن “اسرائيل” هي عدو الامة وهي الغدة السرطانية التي يجب ان تزول،.

وأضاف أن “المقاومة كانت لديها منذ البداية وضوح الرؤية ولديها الارادة والحزم بتحمل المسؤولية، وكان هناك الكثير ممن لديه نفس رؤية المقاومة ولكن ليس لديهم القدرة او الاستعداد لتحمل المسؤولية”، وأشار إلى ان البعض يكون لديه وضوح الرؤية ولكن عندما يواجه الصعاب يتخلف عن المتابعة في تحمل المسؤولية.

وقال نصر الله إنه “وفي زمن الفتن مسؤولية الجميع الذين يعرفون الحق ان يبينون الحق لكل فرد في هذه الامة ولا يحوز لهم السكوت عن ذلك”.

Copy link