عربي وعالمي

الابراهيمي بعد لقاء الاسد: الاوضاع سيئة في سوريا

(تحديث) اجتمع المبعوث الخاص لسوريا الأخضر الإبراهيمي مع الرئيس السوري بشار الأسد في العاصمة السورية دمشق للبحث عن حل للصراع المستمر منذ 21 شهرًا.  

حيث صرح الإبراهيمي بعد الاجتماع إنه بحث الاوضاع في سوريا بشكل عام وقدم وجهات نظره حول سبل حل الأزمة، مشيرًا إلى أن الأوضاع في البلاد لا تزال سيئة. 
قال الجيش السوري الحر انه عثر في منطقة عسكرية تابعة للنظام، على فوارغ طلقات إسرائيلية الصنع تستخدمها الدبابات من طراز “تي 72” روسية ، وذلك بحسب ما ذكره قيادي بالجيش . 
وقال عضو مجلس القيادة العسكرية لهيئة الأركان المشتركة للجيش الحر إن محمد علوش :”عملية الاكتشاف تمت بواسطة لواء الإسلام التابع لجبهة تحرير سوريا، وذلك بعد نجاحه بالأمس في السيطرة على الحاجز العسكري الذي يوجد في قرية الريحان بمنطقة الغوطة الشرقية المحيطة بالعاصمة دمشق”.  
حيث نشر الجيش الحر مساء اليوم مقاطع فيديو لفوارغ الطلقات الإسرائيلية، والتي “تزيل عن وجه النظام ستار مقاومة الاحتلال الإسرائيلي، الذي كان يتخفى وراءه”، بحسب علوش.  
 كشف قائد المجلس العسكري لمدينة حلب العقيد عبد الجبار العكيدي امس إن الجيش السوري الحر المعارض يسيطر على معظم انحاء المدينة وانهم باتوا في وضع استراتيجي جيد للغاية في الانتفاضة المستمرة منذ 21 شهرا. 
وقال العكيدي انهم يسيطرون على اكثر من 90 في المئة من ضواحي حلب وما يقرب من 80 في المئة من المدينة بشكل شبه تام. 
وأضاف ان مقاتلي الجيش السوري الحر انتهزوا الفرصة لمحاصرة عدة مطارات عسكرية في الوقت الذي اعاق فيه سوء الأحوال الجوية طيران الرئيس السوري بشار الأسد.
وبعد خمسة أشهر من قيام مقاتلي المعارضة بنقل معركتهم مع الرئيس السوري بشار الأسد إلى قلب حلب صارت مساحات شاسعة في شرق وجنوب المدينة مناطق مهجورة لا يسيطر عليها أحد.
وتخشى القوى الغربية وبعض دول المنطقة من زيادة خطورة رد فعل الحكومة السورية كلما ازدادت ضعفا.
وقال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أندرس فو راسموسن إن قوات الأسد أطلقت المزيد من صواريخ سكود واصفا ذلك بأنه “أفعال نظام يائس يقترب من الانهيار.”
وأضاف “أستطيع ان أؤكد أننا رصدنا إطلاق صواريخ من نوع سكود. نأسف بشدة لهذا التصرف.”
وأكد العقيد عبد الجابر العكيدي اطلاق قوات الأسد لصواريخ سكود لكنه قال ان مصادره داخل النظام تحذرهم مسبقا قبل وقوع هجمات.