عربي وعالمي

محكمة أميركية تقضي بالإبقاء على سريّة صور مقتل بن لادن

قضت محكمة استئناف اتحادية أميركية أمس بأن الحكومة الأميركية ليست ملزمة قانوناً بنشر صور التقطتها لزعيم القاعدة الراحل، أسامة بن لادن، الذي قتل بعملية أمنية أميركية في باكستان عام 2011.
وجاء في القرار الصادر عن محكمة الاستئناف المؤلفة من 3 قضاة، إن الحكومة الأميركية صنّفت بشكل ملائم سرية الصور الخمسين التي التقطت لابن لادن، وبالتالي هي معفاة من قانون حرية التعبير.
وقالت المحكمة إن تصريحات الـ«سي آي إيه» تدفع للاعتقاد بأن نشر صور الطاقم العسكري الأميركي وهو يقوم بدفن مؤسس وزعيم القاعدة قد يسبب أذية كبيرة. وأضافت المحكمة أن هذه التصريحات تدعم عزم الكاشفين عنها بأن نشر الصور، بينها صور الدفن، قد تؤدي إلى نشوب أعمال عنف ضد مصالح الولايات المتحدة، ومواطنيها حول العالم.
ووصف القضاة الثلاثة، هاري إدواردز، وماريك غارلاند، وجوديث رودجرز، أن الصور المعنية استثنائية جداً ما يزيد احتمال تسببها بالأذية.
Copy link