عربي وعالمي

مقتل حاكم اقليم لوجار في انفجار خلال خطبة العيد

لقي حاكم اقليم لوجار شرقي افغانستان مصرعه صباح اليوم في انفجار وقع داخل مسجد حيث كان يلقي خطبة بمناسبة عيد الأضحى المبارك. 
 وقال المتحدث باسم الحاكم دين محمد درويش ان الانفجار الذي وقع في المسجد الرئيسي في عاصمة مقاطعة بولي علام ادى الى مقتل الحاكم ارسى الله جمال وجرح 15 آخرين خمسة منهم في حال حرجة.
 ومن جانبه قال نائب رئيس شرطة اقليم لوجار ان الانفجار وقع فيما كان الحاكم يلقي خطبة أمام المصلين بعد اداء صلاة العيد.
 وقال مسؤولون في الشرطة المحلية ان القنبلة كانت مزروعة في ميكروفون المسجد.
 يذكر ان الضحية يعتبر أحد ابرز المناوئين لحركة طالبان ويعد مقربا من الرئيس الأفغاني حامد كرزاي وشغل منصب مدير حملته الانتخابية خلال الانتخابات الرئاسية لعام 2009 في أفغانستان.
 كما شغل منصب حاكم اقليم خوست شرقي البلاد حتى تم تعيينه في منصبه الحالي في لوجار في ابريل الماضي.
 وكان قد نجا من عدة محاولات اغتيال سابقة كان من ضمنها تفجيرات انتحارية.
Copy link