عربي وعالمي

التحالف يقصف مطار صنعاء لمنع هبوط طائرة إيرانية

قصفت قوات التحالف، مدرج مطار صنعاء اليوم الثلاثاء (28 إبريل 2015)، لمنع هبوط طائرة إيرانية تحدت الحظر، وفقًا لمصدر قريب من التحالف.
وذكر المصدر -في تصريحات لقناة لـ”العربية نت”- أن الطائرة دخلت اليمن من جهة عُمان، في مخالفة لخط سيرها، مضيفًا أن التحالف لم يقصف الطائرة المدنية التي تحدّت الحظر، خشية سقوط ضحايا.
وكانت عملية عاصفة الحزم قد فرضت حظرًا جويًّا وبحريًّا على اليمن، وحذرت المملكة العربية السعودية، التي تقود عمليات العاصفة، أية سفن أو طائرات من الاقتراب من الموانئ والمطارات اليمنية.
وأعلنت مقاتلات عاصفة الحزم -منذ بدء العمليات- أن المجال الجوي اليمني والبحري منطقة محظورة، ورغم انتهاء عمليات عاصفة الحزم -بحسب القرار الذى اتخذته المملكة- لكن قرار الحظر لا يزال معمولًا به.
على الصعيد الميداني، حققت المقاومة الشعبية -في محافظة شبوة اليمنية- تقدمًا ضد مليشيات الحوثي وقوات الرئيس المخلوع علي عبدالله صالح. وسيطرت على عدد من المواقع التي تتمركز فيها مليشيات المتمردين وقوات المخلوع صالح باتجاه مدينة عتق مركز محافظة شبوة التي يسيطر عليها الحوثيون.
كما هاجمت المقاومة الشعبية بالمنطقة الوسطى بأبين، ميليشيات الحوثي وصالح في لودر، وألحقت بهم خسائر فادحة، ما أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 12 متمردًا في الهجوم.
وقتل 18 شخصًا وجرح العشرات، في المواجهات بين المقاومة الشعبية وقوات الجيش من جهة، وبين الحوثيين من جهة أخرى بمنطقة صرواح غرب محافظة مأرب. وذكرت مصادر محلية أن جبهة صرواح غرب محافظة مأرب، تشهد اشتباكات عنيفة بمختلف الأسلحة بين المقاومة الشعبية ومليشيات الحوثي.