عربي وعالمي

موسكو: أمريكا تغطي دسائسها الانتخابية بـ”شيطنة روسيا”

اعتبرت الرئاسة الروسية، الاثنين، اتهام حزب الديمقراطي الأمريكي لموسكو باختراق بريده الإلكتروني جزءًا من حملة تهدف لإخفاء التلاعب في الحملة الانتخابية الأمريكية من جانب قوى محلية.

واتهمت هيلاري كلينتون المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة، أمس الأحد، أجهزة مخابرات روسية باختراق البريد الإلكتروني للجنة الوطنية الديمقراطية، مستنكرةً تقارب المرشح الجمهوري دونالد ترامب مع الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين.

وذكر المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف، في تصريحاتٍ للصحفيين حسب “سكاي نيوز عربية”: “الاتهامات التي وجهتها كلينتون من قبيل الخطاب الانتخابي ولا تتضمن أي شيء ملموس”.

وأضاف: “الأمريكيين يحاولون التغطية على بعض عمليات الخداع التي يمارسونها عن طريق شيطنة روسيا.. ونحن نعتبر ذلك خطئًا”.