عربي وعالمي

فرنسا: حان الوقت كي يستيقظ المجتمع الدولي للمأساة التي تحدث أمام عينيه في سوريا

قال وزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت اليوم الأربعاء انه لا يوجد شعور بالرضا إزاء الوضع القائم حول الرئيس السوري بشار الأسد محملا إياه المسؤولية عن “المأساة” في سوريا.

وأضاف ايرولت لدى إعلانه عن استضافة باريس الاجتماع الوزاري لمجموعة (أصدقاء سوريا) في العاشر من ديسمبر المقبل “ان الوقت حان للمجتمع الدولي لكي يستيقظ للمأساة التي تحدث أمام عينيه في سوريا”.

وأكد رفضه لأي شراكة مع الأسد “حتى اذا كان البعض يدعي انه يحمي الأقليات في سوريا” مشيرا الى ان الرئيس السوري ونظامه “يقتلون المدنيين جميعهم”.

كما عبر ايرولت عن رفضه لبعض الدعوات الصادرة من معسكر رئيس الوزراء الفرنسي السابق فرنسوا فيون المرشح عن الجمهوريين المحافظين لانتخابات الرئاسة المقبلة بشأن اجراء محادثات مع روسيا ونظام الأسد.

وقال ان هناك البعض في فرنسا “يعتقدون ان بشار الأسد سيحمي الأقليات ولكن ما يفعله اليوم هو تدمير جميع المدنيين”.

Copy link