عربي وعالمي

الجيش العراقي يسيطر على أحياء جديدة في الموصل

أعلن الجيش العراقي ان قواته شنت اليوم الثلاثاء هجوما جديدا على مواقع ما يسمى تنظيم الدولة الاسلامية (داعش) وتمكنت من السيطرة على عدد من الاحياء الجديدة جنوب شرق الموصل.

وقال قائد عمليات (قادمون يا نينوى) الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله في بيان صحافي ان قوات الجيش نجحت في التوغل “الى عمق حي السلام والميثاق وتمكنت من السيطرة على مستشفى السلام التعليمي” مضيفا ان بعض فرقه اصبحت على بعد نحو كيلومتر واحد من نهر دجلة وسط المدينة.

وذكر يار الله ان قوات مكافحة الارهاب في المحور الشرقي تمكنت من الدخول والتوغل الى الساحل الايسر للمدينة واستمرت في عمليات تطهير المناطق المحررة حيث بلغ عددها حتى الان 24 حيا كما حررت حي (الشهداء) وحي (البريد) ورفعت العلم العراقي فوق مبانيها.

وحول العمليات الجارية في المحور الغربي من الموصل قال المسؤول العراقي ان قواته استمرت في التقدم باتجاه ضاحية (تل عبطة) غرب الخط الاستراتيجي وسيطرت على الجزء الجنوبي منها فيما استمرت في تطهير المناطق المحررة وتحصين وتامين عدة طرق.

وأضاف ان “قوات لواء المشاة 60 الفرقة 17 والفوج الالي المستقل والحشد العشائري تمكنت من تحرير الجزء الشمالي من قرية (كنعوص)” وذلك بعد استئناف عمليات تحرير الساحل الايسر لقضاء (الشرقاط) امس الاول بعد توقفها لثلاثة ايام بسبب سوء الاحوال الجوية وانتظار وصول تعزيزات جديدة.

يذكر ان معركة تحرير الموصل من قبضة (داعش) انطلقت في 17 من اكتوبر الماضي بمشاركة القوات العراقية وقوات (البيشمركة) والتحالف الدولي المؤلف من نحو 60 دولة بقيادة الولايات المتحدة الامريكية.

Copy link