عربي وعالمي

ميركل تطالب بهدنة فورية في حلب.. وحماية المدنيين

شددت المستشارة الألمانية انغيلا ميركل اليوم الأربعاء على ضرورة حماية المدنيين في مدينة حلب السورية مطالبة بهدنة فورية بين قوات نظام دمشق وداعميه من جهة وما تبقى في المدينة من مقاتلي فصائل المعارضة من جهة أخرى.

ونقل المتحدث باسم الحكومة الألمانية شتيفن زايبرت عن ميركل القول ان “الوقت ليس متأخرا لوقف سيل الدماء غير المبرر في حلب”.
وأضاف ان ميركل أجرت اتصالا هاتفيا مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اكدت خلاله إصرار الحكومة الألمانية على ضرورة وقف أعمال القتال والسماح للمساعدات الإغاثية بعبور المناطق المحاصرة وتحييد المدنيين عن أعمال القتال.

وأوضح ان ميركل بحثت مع الرئيس الروسي امكانية وقف شامل لأعمال القتال في سوريا والعودة إلى المباحثات السياسية بين الفرقاء السوريين.

وذكر ان المستشارة الألمانية أكدت ان “عودة الأمن والاستقرار هي الطريق الوحيد من أجل إنهاء الحرب في سوريا”.

وقال ان ميركل دعت القيادتين الروسية والإيرانية الى إقناع الرئيس السوري بشار الأسد بضرورة العودة إلى طاولة المفاوضات والبحث عن حل سياسي للازمة في سوريا.

Copy link