عربي وعالمي

الجزيرة : السيسي اتفق مع ترمب وإسرائيل لإعاقة إدانة الاستيطان

فاد مصدر غربي رفيع المستوى في واشنطن بأن القاهرة طلبت تأجيل التصويت على مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي يطالب بوقف الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية بهدف القضاء عليه في نهاية المطاف، بينما تحدث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي هاتفيا مع الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب حول الموضوع.

وفي تصريح للجزيرة، قال المسؤول الغربي إن القاهرة أجلت التصويت على مشروع القرار المتعلق بالاستيطان تحت ضغط من الحكومة الإسرائيلية “بهدف إفشاله في نهاية المطاف”، ووصف الموقف المصري بأنه يمثل “قمة النفاق”.

وكانت مصر قد طلبت تأجيل جلسة تصويت -كانت مقررة الخميس- على مشروع قرار دولي يدين الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ونقلت رويترز عن مسؤولين غربيين قولهم إن إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما كانت تعتزم الامتناع عن التصويت في مجلس الأمن الدولي على مشروع قرار ينتقد البناء الاستيطاني الإسرائيلي.

وأفاد هؤلاء الدبلوماسيون بأن مصر طلبت التأجيل تحت ضغط من إسرائيل ولتجنب إثارة استياء الرئيس الأميركي المنتخب دونالد ترمب.

من جانبها، أفادت الرئاسة المصرية بأن السيسي تحدث مع ترمب الخميس، وأنهما تطرقا لمشروع القرار الأممي الذي يطالب بوقف الاستيطان الإسرائيلي في الضفة الغربية.

Copy link