عربي وعالمي

الجبير: إيران أكبر داعم للإرهاب.. قلقون من برنامجها النووي

أعلن وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، اليوم الثلاثاء، أن الولايات المتحدة ستتكبد خسائر أكبر من السعودية في حال تطبيق «قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب».

وقال الجبير، في تصريحات أدلى بها، في إطار حوار أجري معه خلال أعمال منتدى دافوس الاقتصادي العالمي في سويسرا، نشرها حساب الخارجية السعودي في موقع «تويتر»: «إن الولايات المتحدة هي أكثر دولة ستخسر إذا طبقت قانون جاستا».

كما تطرق الجبير، خلال الحوار، إلى موضوع العلاقات بين السعودية وإيران، واصفا الجمهورية الإسلامية بـ«أكبر داعم للإرهاب في منطقة الشرق الأوسط».

وأضاف وزير الخارجية السعودي: «قدرات وموارد إيران محدودة، وهناك صراعات تجري داخل إيران حول الاتجاه الذي ستأخذه البلاد.. ما أجده مثيرا للاهتمام هو أن كل دول العالم تقريبا تعرضت لهجمات من قبل القاعدة، وتنظيم داعش باستثناء إيران، لماذا؟».

وأشار الجبير إلى أن هناك عددا من الدول بما فيها، السعودية، قلقة من الاتفاق النووي الإيراني، متسائلا في هذا السياق: «فماذا سيحدث بقدرات إيران على التخصيب بعد عشرة و12 عاما؟ هل يثق الناس بالنظام الإيراني بأنه لا يسعى للحصول على سلاح نووي؟ لا أعتقد أنهم يثقون».

وتابع الوزير السعودي: «الموضوع الآخر المتعلق بإيران، هو انخراطها في المنطقة، ودعمها للإرهاب، وخرقها لاتفاق الصواريخ الباليستية، وحقيقة أنها تمكنت من التهرب من المسؤولية على مدى سنوات عديدة هو أمر آخر يثير القلق، ونحن نأمل ونتوقع أن العالم سيكون جديا حيال تحميل إيران مسؤوليات دعم الإرهاب وخرق اتفاق الصواريخ البالستية وتدخلها في شؤون دول المنطقة».

Copy link