عربي وعالمي

ترمب يحمل متشددي حزبه مسؤولية “أقسى هزيمة”

مّل الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الأحد، الجناح المتشدد في الحزب الجمهوري المسؤولية المباشرة عن أقسى هزيمة تعرض لها منذ انتخابه، وذلك بعد إخفاقه في إلغاء النظام الصحي الحالي المعروف بـ” أوباما كير”.
وعبر تويتر غرد ترامب “الديموقراطيون يبتسمون في واشنطن لأن فريدوم كوكاس بمساعدة كلوب فور غروث وهريتايج قد أنقذوا جمعية تنظيم الأسرة وأوباماكير”، ويشير ترامب في تغريدته إلى ثلاث منظمات جمهورية نافذة في واشنطن.

وتعرض ترامب إلى انتكاسة كبيرة السبت، بعدما سحب زعماء الجمهورين في مجلس النواب الأميركي تشريعا يهدف لتعديل نظام الرعاية الصحية في الولايات المتحدة من المناقشات بسبب عدم حشد أصوات كافية لدعمه.

وكان مقررا أن يصوت أعضاء مجلس النواب الـ430 على مشروع قانون ترامب، لكن عدد الجمهوريين الذين أعلنوا معارضتهم له فاق 30 من بين 137.

ويسلط هجوم ترامب المنظمات الجمهورية الثلاث الضوء على الخلافات التي يبدو أنها ستتصاعد بين الطرفين مع توجه ترامب نحو أولويات أساسية مثل الإصلاحات الضريبية والوعد بالإنفاق على البنية التحتية.

واتخذت بعض المنظمات الجمهورية مواقف معارضة لسياسات ترامب مثل زيادة الضرائب، وترددت أحاديث عن أن واحدة منها مولت حملة إعلانية بنصف مليار دولار لحث النواب الجمهوريين على معارضة القانون الصحي الذي قدمه الحزب الجمهوري.

وطالت انتقادات الرئيس الأميركي “جمعية تنظيم الأسرة” وهي الجمعية الأكبر في البلاد التي تقدم خدمات الاجهاض.

Copy link