شعراء سبر

دعوة لدية خالد نقا

‏ياهواجيس الشعر شدّو حزامي
‏ثارت الهيجا على فكري من الهمْ

همّ مثْل اليمّ فوق الفكْر طامي
‏والفكِر لامن فزعتو له تيمّمْ

‏ينحت المعنى على جلمود صامي
‏وان قضا يمناه تغرف لي من اليمْ

‏ماقفي حامي وضرْب الفكْر حامي
‏والمعاني من تحت فكري تهشّمْ

لجْل خالد بن نقا الشّيخ الإمامي
أطلب الفزعه ونا ماني ولد عمْ

العوازم ربعنا قومن كرامي
والوفا معهم ترا واجب محتّمْ

أرسلوْ دعوات والصندوق قامي
يوم الاثنين البدايه والمزاحمْ

‏وقفة النفس الكريمه فالزحامي
‏عادة الطيّب على الميقاف يقدمْ

والشعب واحد ولا فيه انقسامي
والشّدايد تكسر المعدن وتلْحمْ

أنخي أهل الجود من كل الأسامي
يا شعبْنا مبلغ الدّيّه تعاظمْ

و‏العظايم ما لها غير العظامي
وانتم اهل الجود لو خطّ وتكلمْ

الدّيَه عشرة ملايينن تمامي
ماخبرنا قبلها عشره على دمْ

فرّجو كربة كريمن عاش ضامي
جاته الشّربه وفي شعبه تعشّمْ

الهمام اليوم تكفون الهمامي
والنّعم باللي دعا واللي تحزّمْ

لا يجي خالد نقا شهر الصيامي
غير بين اهله وفي بيته تنعّمْ

كافي اللي جاه من عشرين عامي
كان فيها يطلب الرحمن يرحمْ

كافي اللي راح من عمره حطامي
والذي فالجوف فيه الله أعلمْ

كان ما تهْنا عيونه بالمنامي
وان غفا باهله وباعياله تحلّمْ

كانت الدنيا على عينه ظلامي
كنّ صبحه من فراق الأهْل أعتمْ

سمعة الرجال ما تبغى كلامي
شاهده فعله وما أخّر و قدّمْ

كلّنا خالد وله كل احترامي
ياعمر قلّه إخذ من شعْبنا تمْ

‏والختام ازكى صلاتي والسلامي
لنّبي احمد شفيع ابناء آدمْ

‏يا صلاة الله على خير الأنامي
عدّ من صلى على أحمد وسلمْ

سِمير بخيت العتيبي

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق