منوعات غرمن 215 دولارا للمخالفة

باريس تبدأ تفعيل قانون منع النقاب رغم الاحتجاجات

قالت وزارة الداخلية الفرنسية إن قوات الشرطة أوقفت 46 سيدة ترتدي النقاب في الأماكن العامة منذ أن تم تفعيل قرار الحظر الذي تم فرضه على مثل هذه الأغطية الشهر الماضي. وأفادت تقارير صحافية بأن اتهامات وُجِّهَت لـ 27 سيدة من هؤلاء، وسيتم تغريمهن حوالي 215 دولاراً ، أو سيجبرن على اتخاذ مسار رسمي بشأن المواطنة.

وقال الأسبوع الماضي وزير الداخلية كلود جيانت، في الإذاعة الفرنسية، إن تلك التدخلات تمت دون حدوث أية مشاكل. وأشار إلى أن الضباط استوقفوا مؤخراً سيدة أميركية، تقيم بالقرب من باريس، لدى وصولها قادمةً من المملكة العربية السعودية في مطار شارل ديغول. ومن الجدير ذكره أن فرنسا أضحت أول دولة أوروبية تتخذ قراراً بحظر ارتداء حجاب الوجه في الأماكن العامة، بما في ذلك المتاجر والشوارع.

وقبل بدء تفعيل قرار الحظر، أبدى كثير من ضباط الشرطة تخوفهم من أنه قد يكون من الصعب تطبيق هذا القانون الجديد وأنه من الممكن أن يتسبب في إثارة القلاقل بالمدن التي يتواجد بها أعداد كبيرة من المسلمين. وقد شهدت العاصمة الفرنسية، باريس، وعدد آخر من المدن احتجاجات محدودة اعتراضاً على هذا القانون. وفي الحادي والعشرين من أبريل الماضي، صلى حوالي 40 مسلماً أمام مركز للشرطة في تولوز بجنوب غرب فرنسا، بعد أن أوقفت الشرطة هناك سيدة كانت ترتدي حجاب.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق