سبر أكاديميا
خلال حفل أقامته الجامعة والتطبيقي لتكريم د.موضي الحمود

د.النفيسي: الحمود كان لها دور كبير في تطوير التطبيقي

كرمت كل من الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب و جامعة الكويت وزير التربية و وزير التعليم العالي السابق أ.د. موضي عبد العزيز الحمود, وجاء التكريم تقديرا من العاملين في مؤسستي التطبيقي والجامعة لجهودها في دفع عملية التعليم نحو التقدم .

الحفل حضره كل من نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية د.محمد الصباح ، ووزير التربية الحالي أحمد المليفي، ومدير عام الهيئة د.عبد الرزاق النفيسي، ومدير عام الجامعة د.عبداللطيف البدر، والنائب معصومة المبارك، والعديد من القياديين.

وبهذه المناسبة أكد وزير التربية وزير التعليم العالي أحمد المليفي بأن الاحتفال و التكريم الذي يقوم لكل من ساهم في بناء المجتمع، يعتبر وفاء لهم، وتقديرا لجهودهم، موضحا أن لمسات د.موضي الحمود باتت واضحة في وزارة التربية, وأن الوزارة الآن تقوم باستكمال مسيرتها في العمل, متمنيا أن يستمر عطاء د. موضي الحمود في خدمة العلم والتعليم من خلال عملها كعضو هيئة تدريس في جامعة الكويت.

و من جهته أكد مدير جامعة الكويت د. عبد اللطيف البدر أن هذا الحفل والحضور الكبير يدل على أن د.الحمود لها قدر كبير من التقدير والاحترام في المجتمع، وذلك لعطائها الكبير في خدمة العملية التعليمية بشكل خاص وخدمة الكويت بشكل عام.

وبدوره شكر مدير عام الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب د.عبد الرزاق النفيسي د.الحمود على كل ما عملته و بذلته من جهود في خدمة الكويت، موضحا أن التعاون بينه وبين د.الحمود كان قبل تسلمها الوزارة وذلك في العديد من المناصب التي تقلدتها في خدمة الكويت, متمنيا أن يستمر هذا التعاون حتى وهي خارج الوزارة. مقدما الشكر الجزيل لها على منحه الثقة بتعيينه كمدير عام الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب. 

و بدورها شكرت وزير التربية و وزير التعليم العالي السابق أ.د.موضي الحمود كل من إدارة الهيئة العامة للتعليم التطبيقي والتدريب و إدارة جامعة الكويت على إقامة هذا الحفل احتفاء بها, مضيفة أن هذا يدل على الوفاء المتبادل بين من يعمل في خدمة الوطن بكل صدق و إخلاص. 

وفي ختام الحفل قام كل من وزير التربية, و مدير الهيئة, و مدير الجامعة بتقديم الهدايا التذكارية التقديرية للدكتورة موضي الحمود.

الوسوم
Copy link