سبر أكاديميا

انطلاق المؤتمر السنوي السابع لطلبة الدراسات العليا
د.عبدالوهاب الظفيري : نشكر التقدم العلمي لدعمها لهذا المؤتمر المميز

انطلق المؤتمر السنوي السابع لطلبة الدراسات العليا الذي ينظمه الاتحاد الوطني و الذي برعاية مؤسسة الكويت للتقدم العلمي ، و ناب عن المؤسسة الملحق الثقافي في الولايات المتحدة دكتور عبدالوهاب الظفيري الذي قال ان مؤسسة التقدم العلمي الداعم الرسمي لمؤتمر الدارسات العليا و التي تشكر الجموع الطلابية على هذا الحضور و ان المؤسسة حريصه كل الحرص على تواجدها مع الطلبة ،كما ان المؤسسة تتمنى من خلال اللقاء المزيد من الابداع لما يثمر عليكم ،و على بلادنا الحبيب .
>
> و من جهته قال طالب دكتوراه خلال الحلقة النقاشية خلال المؤتمر الدراسات العليا ان مهنة الدكتور هي مهنة من لا مهنة له و للاسف هذا ما قام به البعض ،و هناك من يسعى للتكسب الضيق للوصول الى مراتب العلمية التي لا تثري المنظومه العلمية في الكويت ، و المؤسسات في الكويت هي مؤسسات تعليمية و ليست بحثية ، و نتمنى ان تعي الدوله للشهادات الوهمية و الكرتونية فهؤلاء الاشخاص ياتون بهذه الشهادات و تعتمد و تصدق من الكويت و من اعطاء الفرصه هي الحكومة التي اعطتهم الفرصه للتدريس.
> و اضاف الصايغ ان اصحاب الشهادات الصحيحة لا يستطيع ان يبدع في البحوث العلمية و الحكومة ترفض ان تعطي الدكتور ميزانية لكي يستطيع ان يقوم ببحث علمي ، و الدكتوراه هي عباره عن ليسن لكي يستطيع ان يتجاوز في حل المشاكل و البحث باستمرار لكي يكون هذا الشخص مبدع و صاحب قرار في تخصصه و ثقافة البحث العلمي مفقوده عند الحكومه
> و بين الصايغ بان التعليم العالي في الكويت الذي يتبع التربيه و هو جزء لا يتجزاء من حكومة الكويت و هناك عشوائيه في اتخاذ القرار و التعليم عباره عن خدمة و هذه الخدمة ملوثه من الناحية البيئيه ، و البنية التحتية موجودة و لكن الادارة هي السئيه ، فكيف يكون عندنا جامعه و الطاقة الاستيعابية لا تستطيع ان تتحمل خريجيين الثانوية ، و مؤشر خطر عندما نرى ان البعثات الخارجيه زادات اعدادها ، و اصبح من لا يدخل جامعة الكويت يتم ارساله كبعثه خارجيه و يفترض ان يذهب البعثة هو من يكون سفير حقيقي لدولتنا الحبيبه ، و هذا ما يحد الان عبث و لا توجد اي خطة واضحه من قبل
> الحكومه في ما يتم ارسالهم كبعثات خارجيه.
> و من جهتها قالت طالبة الدكتوراه هيام الفصام انني ادرس على حسابي الخاص و حاولت ان اقدم على التعليم العالي لكنه لم يتم ، و كنت اتمنى ان يتم تعديل القوانين من قبل التعليم العالي لمن يدرس على حسابه الخاص ، و الحكومه لم توفر لنا الا التامين الصحي ، كما ان دكتوراه الذي ادرس به هو من التخصصات النادره هو حقوق الانسان ، و انا تخصصي مجاله فقط في الامارات و قطر و الكويت لم يشجعون و هناك شروط و تعقيدات من قبل الحكومة ، و انا الان سوف اتوجه الى قطر لان الكويت لا يوجد بها مكان لتخصصي ، على الرغم من انني اتمنى ان اكون في الكويت و اعطي طاقتي في الكويت و استثمرها في دولتنا الحبيبه.
> و من جانبه قال طالب الدكتوراه ضاري الحويل ان لابد لوجود هيئة مستقله في التعليم و يكون خطة واضحه بعيده كل البعد عن السياسه ، كما ان من القوانين السيئه هو قانون منع الاختلاط الذي اقتصر على المحاضره فقط و اما بعد المحاضره هناك اختلاط ، و التاخر و الطالب لا يستطيع ان يتخرج ، و في امريكا من اكثر الوزارات الداعمة على البحث العلمي هي وزارة الدفاع و افهم يا فهيم ، و ايضا براءت الاختراع لم نراهم على الرغم من وجودها في جامعة الكويت .
> و اضاف الحويل ان هناك لجنه خاصه تكون حيادية و عندما قلت انني اريد ان اعمل بحث في الكويت لكن الجميع خاف و لم اعلم اين اعمل هذا البحث و الذي جعلني ارجع الى امريكا، و نحن في الكويت لدينا طاقات و ليس لدينا برامج للدكتوراه فقط في جامعة الكويت فلماذا لا يوجد برامج دراسيه خاصه للدراسه في جميع التخصصات.
Copy link