عربي وعالمي في محاولة لوقف نزيف الانشقاقات في المؤسسة العسكرية

اليمن تعتقل الضباط والجنود

 السلطات اليمنية اعتقلت العشرات من كبار الضباط والجنود الجمعة ممن انضموا للمحتجين المناهضين للحكومة، في محاولة على ما يبدو لوقف نزيف الانشقاقات في المؤسسة العسكرية، حيث وصف الرئيس اليمني علي عبد الله صالح المنشقين بانهم “مارقون وجبناء”.

وجاءت الاعتقالات،عقب تظاهرة الثلاثاء ضد صالح قام بها عسكريون في قاعدة “عند” الجوية في محافظو لحج جنوبي البلاد.

وتأتي هذه الاعتقالات في وقت اعلن فيه صالح موافقته المشروطة على المبادرة التي تقدمت بها دول مجلس التعاون الخليجي لنقل السلطة، حيث أكد صالح تمسكه بـ”شرعيته الدستورية”، لكنه تعهد ايضا “التعامل بايجابية” مع الخطة الخليجية.

وقال صالح امام حشد من مؤيديه “نؤكد لكم تمسكنا بالشرعية الدستورية وفاء لجماهير شعبنا رافضين رفضا كاملا العمليات الانقلابية على الحرية والديمقراطية والتعددية السياسية”.

واضاف “نرحب بمبادرة وزراء المجلس وسنتعامل معها بايجابية وفي اطار دستور اليمن”.

وكانت مسيرات حاشدة انطلقت في 16 مدينة يمنية للمطالبة برحيل النظام بينما تجمع مئات الآلاف في صنعاء تأييدا للرئيس صالح.

وخرج الآلاف عقب صلاة الجمعة بمدينة المكلا في مسيرة حاشدة جابت شوارع المدينة انطلقت من ساحة التغيير بكورنيش المكلا استجابة لدعوة وجهها شباب التغيير بحضرموت المعتصمون بالساحة منذ أكثر من ستة أسابيع.

Copy link