عربي وعالمي الثوار الليبيون طردوهم

السلطات الليبية تفرج عن 4 فرنسيين محتجزين لديها

أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية أنه تم الافراج اليوم عن الفرنسيين الاربعة العاملين في شركة امنية خاصة والمحتجزين منذ مقتل مديرها في مايو الماضي في بنغازي للاشتباه في أنهم يتجسسون لحساب العقيد معمر القذافي, وأنهم أقتيدوا إلى مصر.
وقالت الوزارة في بيان إن الفرنسيين الاربعة المحتجزين في بنغازي أستفادوا من حماية قنصلية منذ إعتقالهم مشيرا إلى أنهم أقتيدوا إلى مصر حيث تكفلت بهم السلطات القنصلية.
وأعلن الثوار الليبيون الجمعة طردهم قريبا ويعمل الرجال الاربعة في شركة سيكوبكس الامنية الخاصة ومقرها في كركاسون جنوب غرب فرنسا .
وقالت مصادر في المعارضة الليبية ومصادر دبلوماسية اوروبية إن هؤلاء العسكريين الفرنسيين السابقين كانوا يتجسسون على الثوار لحساب العقيد القذافي.
في حديث مع صحيفة ليبيراسيون الفرنسية, أقر نائب رئيس سيكوبكس روبير دولا بأن الشركة أجرت اتصالات مع نظام القذافي في طربلس, لكنه نفى تهم التجسس مؤكدا أن السلطات الفرنسية والثوار كانوا على علم بنشاطات سيكوبكس في ليبيا.

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق