عربي وعالمي فوضى وأشتباكات بين المحامين في المحكمة

تأجيل محاكمة وزير الداخلية المصري السابق إلى يونيو المقبل

أجلت محكمة جنايات القاهرة في جلستها المنعقدة اليوم محاكمة وزير الداخلية المصري السابق حبيب العادلي وستة من قيادات وزارة الداخلية السابقين والحاليين إلى السادس والعشرين يونيو المقبل بسبب الفوضى وعدم الانضباط في قاعة المحكمة.
وأتخذت المحكمة برئاسة المستشار عادل عبد السلام قرار التأجيل في ضوء الفوضى العارمة وعدم إنضباط الجلسة ,حيث تسبب التكدس الشديد في قاعة المحكمة في الإخلال بنظام الجلسةوعدم قدرة المحكمة على إحكام السيطرة وفرض الانضباط على الجلسة.
وذكرت وكالة أنباء الشرق الاوسط أن الجلسة شهدت أحداثا مؤسفة واشتباكات عنيفة بين المحامين المدعين بالحقوق المدنية والمصابين في أحداث 25 يناير وأسر الشهداء من جهة ورجال الشرطة وضباط الجيش المكلفين بتأمين المحكمة من جهة أخرى.
وأوضحت أن هذه الاحداث جاءت بسبب الخلاف على أسبقية الدخول لقاعة المحكمةوأكتظاظها الشديد بالحضور ما تسبب في حالة من الهرج والمرج أمتنعت معها المحكمة عن مواصلة القضية, ورفع الجلسة بعد دقيقتين من إعتلاء المحكمة للمنصة.
ويحاكم العادلي وستة من مساعديه في قضية التحريض على قتل المتظاهرين والتسبب بالانفلات الأمني وإشاعة الفوضى فى البلاد خلال الانتفاضة الشعبية على نظام الرئيس السابق حسني مبارك .

الوسوم

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق