عربي وعالمي
في تقرير للجنة حماية الصحافيين

إيران وكوبا.. أكثر الدول قمعا للصحافيين

جاء في تقرير للجنة حماية الصحافيين في نيويورك أن إيران وكوبا هما الدولتان اللتان أرغمتا أكثر من غيرهما الصحافيين على الهجرة خلال الأشهر الإثني عشر الماضية.

واوضح التقرير ان “حوالى 70 صحافيا ارغموا على الهجرة خلال السنة الماضية، أكثر من نصفهم جاؤوا من كوبا أو ايران وهما الدولتان الأكثر قمعا في العالم”.

واضاف أن “إيران التي شنت عملية قمع واسعة ضد الصحافة المستقلة خلال العامين الماضيين، وكوبا التي اطلقت سراح صحافيين معتقلين لترغمهم على مغادرة البلاد، ارغمت كل واحدة منهما 18 صحافيا على الهجرة”

وأشار الى أن “السجن او التهديد بالسجن” هما الدافعان الرئيسيان اللذان جعلا الصحافيين يغادرون بلادهم بين يونيو 2010 ومايو 2011.

واوضحت اللجنة ان خمس دول هي اثيوبيا وايران والصومال والعراق وزيمبابوي، مسؤولة عن حوالى نصف الحالات. وأكدت أن معظم الذين هاجروا (91%) لم يتمكنوا أبدا من العودة الى بلدانهم.

وجاء في التقرير ايضا “فقط 22% من المهاجرين يعملون حاليا في وسائل اعلام”، مضيفا ان “العقبات الشرعية والاختلاف في اللغات يمكن ان تكون عوامل مؤثرة سلبا من الناحية المهنية، ولا يتطرق التقرير الى حالات الصحافيين الذين غادروا بلدانهم بعد تلقيهم عروضا افضل ولا حالات الذين غادروا بسبب الحرب وكذلك حالات الذين يعانون من مشاكل بسبب نشاطهم السياسي.

Copy link