عربي وعالمي اعتقال المتهم بتعكير صفو العلاقات مع دولة إيران الصديقة

الجيش السوري يبدأ عمليات إنزال لجنوده على الحدود مع العراق

أفاد ناشطون سوريون اليوم الأحد أن قوات الجيش السوري قامت بعمليات إنزال للجيش عن طريق مروحيات عسكرية في بلدة البوكمال الحدودية مع العراق.


وقال السكان إن دبابات حاصرت البلدة بعدما خرج عشرات الآلاف من الأشخاص إلى الشوارع للتنديد بالرئيس السوري بشار الأسد.


وأعلن في بلدة قطنا بريف دمشق عن حظر للتجول واشتباكات بين الأهالي وقوات ألامن, وذكر شهود عيان دخول الدبابات السورية لمدينة حمص وتمركزها عند دوار الخالدية.


على صعيد آخر, ذكر الناشط السوري محمد العبدالله أنه وفي إطار حملة الاعتقالات التي تتعرض لها مدينة قطنا في ريف دمشق، اقتحم أكثر من 10 عناصر من الجيش منزل والده الكاتب المعارض علي العبدالله، وقاموا باعتقاله وأبلغوا أسرته أن البحث جار عن ابنه عمر العبدالله.


والكاتب علي العبدالله، 61 سنة، معارض بارز واعتقل على خلفية سياسية عدة مرات، وأفرج عنه في 30 مايو الماضي في إطار “عفو رئاسي”، وأصيب بجلطة قلبية، وخضع لعملية جراحية منذ 3 أسابيع، ومن التهم المنسوبة إليه أنه كتب مؤخراً مقالاً عن الأوضاع في إيران، ما أدى إلى إدانته بتهمة “تعكير صفو العلاقات مع دولة صديقة”، والحكم عليه بالسجن لمدة سنة ونصف.


أما نجله عمر العبدالله 26 سنة فهو معتقل سياسي سابق أفرج عنه منذ 3 أشهر بعد اعتقال دام 5 سنوات بسبب التدوين الإلكتروني.


 

أضف تعليق

أضغط هنا لإضافة تعليق