برلمان

بعيداً عن السياسة.. مسلسل عمر أين يعرض ومتى؟
أسيل العوضي للسلطان: وثيقة الوطني أشمل مما طرحته بيانات الأغلبية

استمر الجدل “التويتري” بين النائبين د.أسيل العوضي، وخالد السلطان، وردت العوضي اليوم من جديد على انتقاد السلطان لكتلة العمل الوطني، مانحة نفسها مجالاً أرحب للشرح والتفصيل.

وكان السلطان انتقد البرنامج الانتخابي لكتلة العمل الوطني قائلاً إنه لم ير فيه أي منهج للإصلاح، وإنما هو برنامج إنشائي الأمر الذي دفع د.أسيل إلى القول إن وثيقة العمل الوطني تتفق مع بيان الأغلبية أكثر مما يتفق معه السلطان نفسه… ليرد السلطان بعد ذلك على ردها ويطالبها بقراءة رسالته مرة أخرى.

وأطلت العوضي اليوم عبر حسابها في تويتر لتتعرض للقضية ذاتها، حيث قالت إنها لا تحبذ  الدخول في جدل تويتري مع احد الزملاء الأعزاء، “الا ان طلب العم بوليد الخاص بالإفادة يرغمني على ذلك فله في قلبي كل المعزة”.

وذكرت العوضي أن العم بوليد طلب منها “ان تستخدم المنهج العلمي في التحليل مما يستلزم أولا توضيح المفاهيم المستخدمة في عباراته كي نستدل على معانيها واللبس فيها”.

وقالت العوضي إن “العم بوليد خلط بين التحالف الوطني الديمقراطي وهو تيار سياسي خارج المجلس وبين كتلة العمل الوطني وهي كتلة تنسيقية تشكل داخل المجلس” موضحة “أن كتلة الوطني تشكلت تاريخيا من نواب اغلبهم مستقلين مثل صالح الفضالة واحمد المليفي ومشاري العنجري كما النواب الحاليين كالرومي والصرعاوي والغانم”.

وأضافت العوضي: “أن تشكل الكتل البرلمانية  جاءلأسباب مختلفة منها اتفاق أعضائها على بعض القضايا الوطنية او على اساس طائفي او على اساس الولاء لشخص ما” مؤكدة أن “التقارب الفكري ليس بالضرورة هو عامل مشترك بين أعضاء الكتلة، والا فما الذي يجمع العم بوليد بعبدالرحمن العنجري او د.عبيد الوسمي؟”.

وتابعت: “اما التحالف الوطني فهو يمثل تيارا سياسيا وكأي تيار اخر قد يختلف أعضاؤه لأسباب متعددة والتجمع السلفي لا يستثنى من هذه الخلافات، والتحالف الوطني كأي تيار سياسي وكتلة الوطني كأي كتلة برلمانية تضم ممثلين عن كل شرائح المجتمع التجار منهم والفقراء فهل كل تاجر حسبته الدينار؟، مضيفة: “ما يحتاج اعدد لك يا عم بوليد كم تاجر عضو بالتجمع السلفي وكم تاجر عضو بكتلة الأغلبية، ألست انت من التجار؟ وهل كونك تاجراً حسبتك هي الدينار؟”، وتابعت قائلة “ألم تصادف يا عم بوليد من ‘الحفاي” من هم يسعون للتكسب ويركضون خلف الدينار؟ ما مروا عليك ناس يغيرون جلدهم وتحالفاتهم علشان الكرسي والدينار؟”

وزادت: “ما أردت قوله يا عم بوليد بأن الشرفاء موجودون في كل التيارات وكل الكتل بغض النظر عن أرصدتهم البنكية والمرتزقة كذلك وهم قلة، موجودون حوالينا”.

وأوضحت قائلة: “خلطت يا عم بوليد بين أمرين آخرين بين ندوة الصقر ووثيقة الوطني، ندوة الصقر شاركت فيها الكتلة بأفرادها بدعوة منه مع آخرين ولم تكن مختصة بالكتلة، لذلك ما تم طرحه بالندوة لم يكن برنامجا للكتلة بل ردة فعل المشاركين بالندوة حول حكم المحكمة الدستورية”.

وقالت العوضي:”وثيقة الوطني وهي التي تساءل عليها الكتلة، ما زلت يا عم بوليد مقتنعة بأن الوثيقة شخصت العلل في السلطات الثلاث وكذلك على مستوى المواطن وقدمت الوثيقة حلولا للمحاور الأربعة التي شخصتها سواء بتشريعات مقترحة او بمطالبات في الامور التي تخص السلطة التنفيذية”.

وذكرت العوضي وجهة نظرها بالوثيقة قائلة: “بحسب رأيي المتواضع فهي (الوثيقة) اشمل مما طرحته بيانات الأغلبية، وهي بلا شك قابلة للتعديل بعد التحاور مع الجميع”، وقالت “نحن اجتهدنا وانتم اجتهدتم مشكورين، فلنترك الحكم للناس، ولسنا هنا بصدد الجدل حول ‘بياننا احسن من بيانكم'”.

وختمت العوضي قائلة: إن كنا مؤمنين باننا جميعا شركاء بالمسؤولية وبالإصلاح اذن دعونا نجرب الحوار المشترك ولتركز اعيننا على مواطن الاتفاق لا على مواطن الخلاف”، وأضافت: “والان بعيدا عن السياسة وصداعها، مسلسل عمر وين ينعرض واي ساعة؟ وساهر الليل  في أي قناة؟”.

للمزيد:

http://www.sabr.cc/inner.aspx?id=36781ر

Copy link